إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الرسول الاكرم (ص) في الانجيل*

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الرسول الاكرم (ص) في الانجيل*


    یستدل على ورود اسم النبی الاکرم صلى الله عليه و اله و سلم فی العهد الجدید بنبوءة " البركليت " التى وردت فى انجيل يوحنا
    و ان لفظ Periklitos الذی سمى بها المسيح علیه السلام الاتى بعده مشتقة من الحمد
    و قد تم تحویرها الی Parakletos الذي تترجمه الكنيسه الي المعزي
    و یذکر الأستاذ رؤوف ابو سعده في كتابه من اعجاز القران في اعجمي القران : ان Parakletos بذاتها ودون افتراض تحريف او تحوير تعنى (أحمد) ايضا ان اشتققتها لا من Parakalein وانما اشتققتها من Parakleiein المقطع الاول Para بمعنى المبالغة وتجاوز الحد والمقطع الثانى Kleiein فعل بمعنى مجده وحمده بتشديد الجيم فى مجده والميم فى حمده فهو المحمود أكثر من غيره ..

    و الواقع أن لفظ المعزي لا علاقه له بلفظ parakletos
    فكما يقول البروفيسور عبد الاحد داود :
    لفظ المعزي في اليونانيه ليس هو parakletos بل parakalon
    ,و هي مشتقه من فعل parakaloالذي يعني يدعو و يعزي و يرجو)
    و يقول المحقق سامي البدري :
    (النسخة العبرية من الإنجيل المتداولة فعلا ذكرت اللفظة الثانية (بيريكليتوس) (فرقليطوس) (مع حركة السكون تحت حرف الفاء وحركة الفتحة تحت حرف الراء ولو كان المترجم يريد اللفظة الاولى لكتب حركة المد بالألف تحت حرف الفاء وحرف الراء) ممـا يدل على أن وجود لفظة باراكليتوس في الأناجيل الإغريقية المتداولة عند النصارى من التحريف المستحدث . )
    و نقول إن هذا اللفظ ليس يونانيا اصلا و لا معني له في اليونانيه الا اذا اخذنا براي ابو سعده لأنه في الواقع لفظ ارامي
    ومعني اللفظ باركليت أو فرقليط هو مخلص الملعون
    يقول الدكتور أحمد الجمل و هو متخصص في السريانيه :
    انها كلمه مركبه من مقطعين برق/ليط
    و الاول بمعني خلص و انقذ
    و الثاني ليط اسم مفعول من فعل لعن
    فيكون معني فرقليط منقذ الملعون و هي بذلك صفه (القران و لغه السريان :40)
    و المدهش أن هذا المعني منسجم مع ما ذكره القران في إيه (الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَ النَّبِيَّ الْأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوبًا عِندَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالْإِنجِيلِ يَأْمُرُهُم بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَاهُمْ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِثَ وَيَضَعُ عَنْهُمْ إِصْرَهُمْ وَالْأَغْلَالَ الَّتِي كَانَتْ عَلَيْهِمْ)
    فالايه تتحدث عن منقذ الملعون الذي سيضع عنه اصره
    هذا التفسير للفظ بركليت رد علي التصاري ايضا فالمسيح لا يتحدث عن روح القدس بل عن شخص ونبي هادي
    و يضيف الدكتور الجمل في دقه القران في ذكر أن المسيح بشر باحمد:
    (السريانيه تستعمل اسم الفاعل إذا كان نكره في الوقت الحالي و ينتقل الي الاسميه بالتعريف
    و لان الاسم العلم لا يعرف فقد جاء منكرا
    لذا فهم السريان لفظ محمد السرياني و هو عندهم اسم فاعل و مفعول نكره علي أنها فعل مضارع
    فيكون في لغتهم بمعني احمد و قد نقل القران فهم اتباع المسيح للفظ السرياني)
    التعديل الأخير تم بواسطة ابن قبة; الساعة 10-29-2019, 12:47 AM.
يعمل...
X