إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

علي مع الحق والحق معه! هل بيعته لأبي بكر راضيا أو مكرها من الحق أم من الباطل؟

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #31
    نحن هنا نتعامل مع شخص ذا منطق منكوس و منهج ظلامي ,,, و بل يخالف حتى منهجية أهل السنة ,
    نسأله - إن كان سنيا - هل كانت بيعة علي عليه السلام شرعية بمقاييس أهل السنة أم لا ؟
    لأنه بحسب الآيات و الروايات , فالباغي هو معاوية , و علي عليه السلام مأمور بقتال الطائفة التي تبغي ...
    و لا شك فعلي عليه السلام هو الأعلم بتأويل القرآن كما النصوص النبوية عن النبي صلى الله عليه و آله و سلم:

    1- كنا قعودا ننتظرُ رسولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم فخرجَ إلينا من حُجْرةِ عائشةَ رضي الله عنها فانقطعتْ نعلهُ فرمَى بها إلى عليّ عليهِ السلامُ ثم جلسَ فقال إن منكُم لمن ليقاتلنََّ على تأويلِ القرآنِ كما قاتلتُ على تنزيلهِ فقال أبو بكرٍ رضيَ اللهُ عنهُ أنَا قال لا قال عمرُ رضي الله عنه أنَا قال لا ولكنهُ خاصِفُ النعلِ في الحجرةِ قال رجاءُ الزُّبَيْدِيّ فأتى رجل عليّا في الرحبةِ فقال يا أميرَ المؤمنينَ هل كان في حديثِ النعلِ شيء قال اللهم إنّكَ لتشهدُ أنّه مما كان رسولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم يسرّهُ إليّ
    الراوي :أبو سعيد الخدري | المحدث :الطحاوي | المصدر :شرح مشكل الآثار | الصفحة أو الرقم :10/237 | خلاصة حكم المحدث :رواته عدول أثبات


    2- ( إنَّ منكم مَن يُقاتِلُ على تأويلِ القُرآنِ كما قاتَلْتُ على تنزيلِه ) قال أبو بكرٍ : أنا هو يا رسولَ اللهِ ؟ قال : ( لا ) قال عُمَرُ : أنا هو يا رسولَ اللهِ ؟ قال : ( لا ولكِنْ خاصِفُ النَّعلِ ) قال : وكان أعطى علِيًّا نعلَه يخصِفُه
    الراوي :أبو سعيد الخدري | المحدث :ابن حبان | المصدر :صحيح ابن حبان | الصفحة أو الرقم :6937 | خلاصة حكم المحدث :أخرجه في صحيحه

    3- إنَّ منكُم مَن يقاتلُ علَى تأويلِ القُرآنِ . . .
    الراوي :أبو سعيد الخدري | المحدث :الذهبي | المصدر :تلخيص العلل المتناهية | الصفحة أو الرقم :81 | خلاصة حكم المحدث :إسناده جيد

    4
    - إنَّ منكم مَن يقاتِلُ على تأويلِ القرآنِ كما قاتلتُ على تنزيلِه فقال أبو بكرٍ أنا هو يا رسولَ اللهِ قال لا قال عمرُ أنا هو يا رسولَ اللهِ قال لا ولكنَّه خاصِفُ النَّعلِ وكان أَعْطى عليًّا نعلَه يَخصِفُها
    الراوي :أبو سعيد الخدري | المحدث :الهيثمي | المصدر :مجمع الزوائد | الصفحة أو الرقم :5/189 | خلاصة حكم المحدث :رجاله رجال الصحيح

    5- كنا عندَ رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم فقال فيكم من يقاتلُ على تأويلِ القرآنِ كما قاتلتُ على تنزيلِه
    الراوي :أبو سعيد الخدري | المحدث :الهيثمي | المصدر :مجمع الزوائد | الصفحة أو الرقم :6/247 | خلاصة حكم المحدث :إسناده حسن

    6- كنَّا جلوسًا ننتظرُ رسولَ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ فخرجَ علينا من بعضِ بيوتِ نسائِهِ قالَ فقُمنا بعدَه فانقطعت نعلُهُ فتخلَّفَ عليها عليٌّ يخصِفُها ومضى رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ ومضينا معهُ ثمَّ قامَ ينتظرُهُ وقمنا معهُ فقالَ إنَّ منكم من يقاتِلُ على تأويلِ القرآنِ كما قاتلتُ على تنزيلِهِ . فاستشرفنا لها وفينا أبو بكرٍ وعمرُ فقالَ لا. ولكنَّهُ خاصِفُ النَّعلِ . قالَ فجئنا نبشِّرُهُ قالَ فكأنَّهُ قد سمِعَهُ من رسولِ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَالمزيد.. الراوي :أبو سعيد الخدري | المحدث :الشوكاني | المصدر :در السحابة | الصفحة أو الرقم :167 | خلاصة حكم المحدث :إسناده رجاله رجال الصحيح غير فطر بن خليفة وهو ثقة

    7- "فيكم مَن يُقاتِلُ على تأْويلِ القُرآنِ كما قاتَل على تَنْزيلِه". الراوي :أبو سعيد الخدري | المحدث :شعيب الأرناؤوط | المصدر :تخريج المسند | الصفحة أو الرقم :11258 | خلاصة حكم المحدث :صحيح

    التعديل الأخير تم بواسطة المهند; الساعة 01-20-2019, 11:23 AM.

    تعليق


    • #32
      بل النصوص تبين أن عليا عليه السلام يقاتل و يضرب بالسيف على الدين

      - لما كان يومُ الحُدَيبيةِ ، خرج إلينا ناسٌ من المشركين ، فيهم سُهَيلُ بنُ عَمرو ، وأُناسٌ من رؤساءِ المشركين ، فقالوا : يا رسولَ اللهِ ! خرج إليك ناسٌ من أبنائِنا وإخواننا وأرِقَّائِنا ، وليس لهم ثقةٌ في الدِّين ، وإنما خرجوا فرارًا من أموالنا وضياعِنا ، فارْدُدْهم إلينا ، فإن لم يكن لهم فقهٌ في الدِّين سنُفَقِّهُهم ، فقال النَّبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يا معشرَ قريشٍ ! لتنتهُنَّ أو ليبعثَنَّ اللهُ عليكم من يضرب رقابَكم بالسيفِ على الدِّينِ ، قد امتحن اللهُ قلوبَهم على الإيمانِ . قالوا : من هو يا رسولَ اللهِ ؟ فقال له أبو بكرٍ : من هو يا رسولَ اللهِ ؟ وقال عمرُ : من هو يا رسولَ اللهِ ؟ قال : هو خاصفُ النَّعلِ . وكان أعطى عليًّا نعلَه يخصفُها ، قال : ثم التفت إلينا عليٌّ ، فقال : إنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ قال : من كذب عليَّ مُتعمِّدًا فلْيتبوَّأْ مَقعدَه من النَّارِ.

      الراوي: علي بن أبي طالب | المحدث: الترمذي | المصدر: سنن الترمذي
      الصفحة أو الرقم: 3715
      خلاصة حكم المحدث: حسن صحيح غريب لا نعرفه إلا من حديث ربعي عن علي

      - سمعتُ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ يقول لما افتَتحَ مكةَ وأتاه أُناسٌ من قريش فقالوا يا محمدُ إنا حلفاؤك وقومُك وإنه قد لحِقَ بك أبناؤنا وأرِقَّاؤنا وليس بهم رغبةٌ في الإسلامِ وإنما فرُّوا من العملِ فاردُدْهم علينا فشاور أبا بكرٍ رضيَ اللهُ عنهُ في أمرهم فقال صدقُوا يا رسولَ اللهِ فتغيَّر وجهُه فقال يا عمرُ ما ترى فقال مثلَ قولِ أبِي بكرٍ فقال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ يا معشرَ قريشٍ لَيبعثنَّ اللهُ عزَّ وجلَّ عليكم رجلًا منكم امتحن اللهُ عزَّ وجلَّ قلبَه للإيمانِ لِيضربَ رقابَكم على الدِّينِ فقال أبو بكرٍ أنا هو يا رسولَ اللهِ قال لا قال عمرُ أنا هو يا رسولَ اللهِ قال لا ولكنه خاصفُ النَّعلِ في المسجدِ قال وكان قد ألقى إلى عليٍّ عليه السَّلامُ نعلَه يخصِفُها قال وقال عليٌّ أما إني سمعتُه يقول لا تكذِبوا عليَّ فإنه من يكذبْ عليَّ يلِجِ النَّارَ.

      الراوي: علي بن أبي طالب | المحدث: الطحاوي | المصدر: شرح مشكل الآثار
      الصفحة أو الرقم: 10/231
      خلاصة حكم المحدث: رواته عدول أثبات

      - يا مَعشرَ قُرَيْشٍ ليَبعثنَّ اللَّهُ عليكم رجُلًا امتحنَ اللَّهُ بِهِ الإيمانَ يَضربُ رقابَكُم على الدِّين فقالَ أبو بَكْرٍ: أَنا هوَ يا رسولَ اللَّهِ ؟ قالَ: لا . فقالَ عمرُ رضيَ اللَّهُ عنهُ: أَنا هوَ يا رسولَ اللَّهِ ؟ قالَ لا، ولَكِنَّهُ خاصِفُ النَّعلِ في المسجِدِ . قالَ: وَكانَ قد ألقَى إلى عليٍّ رضيَ اللَّهُ عنهُ نعلَهُ يخصِفُها.

      الراوي: علي | المحدث: العيني | المصدر: نخب الافكار
      الصفحة أو الرقم: 16/496
      خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح

      تعليق


      • #33
        بل لو أن عليا عليه السلام هو البادئ بالحرب , فهو على حق , و غيره هو المعتدي لقول رسول الله صلى الله عليه و آله و سلم (اللهم عاد من عاداه)

        1- أقبلنا مع رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ في حجتِه التي حجَّ فنزل في بعضِ الطريقِ فأمر الصلاةَ جامعةً فأخذ بيدِ عليٍّ رضي الله عنه فقال ألستُ أولى بالمؤمنين من أنفسِهم قالوا بلى قال ألستُ أولى بكلِّ مؤمنٍ من نفسِه قالوا بلى قال فهذا وليُّ من أنا مولاه اللَّهمَّ والِ من والاهُ اللهمَّ عادِ من عاداهُ الراوي :البراء بن عازب | المحدث :الألباني | المصدر :صحيح ابن ماجه | الصفحة أو الرقم :94 | خلاصة حكم المحدث :صحيح | التخريج :أخرجه ابن ماجه (116) واللفظ له، وأحمد (18502)

        2- نزَلْنا مع رسولِ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ بوادٍ يُقالُ له: وادي خُمٍّ، فأمَرَ بالصَّلاةِ، فصلَّاها بهَجيرٍ، قال: فخطَبَنا وظُلِّلَ لِرسولِ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ بثَوبٍ على شجرةِ سَمُرَةٍ مِنَ الشَّمسِ، فقال: ألْستُمْ تعلَمونَ، أَوَلَسْتُمْ تَشهَدونَ أنِّي أَوْلى بكُلِّ مؤمِنٍ مِن نفسِهِ؟ قالوا: بلى، قال: فمَن كنتُ مولاهُ فإنَّ عليًّا مولاهُ، اللَّهمَّ عادِ مَن عاداهُ، ووالِ مَن والاهُ. الراوي :زيد بن أرقم | المحدث :شعيب الأرناؤوط | المصدر :تخريج سير أعلام النبلاء | الصفحة أو الرقم :14/ 207 | خلاصة حكم المحدث :إسناده صحيح

        تعليق


        • #34
          حدیث ”یقاتل علی تاویل القران “ یحسم قضیة الامامة
          لانه نفی ان یکون قتال الشیخین علی تأویل القران
          و معنی القتال علی تأویل القران ای القتال وفق القران
          و لیس المعنی قتال من تأول القران
          و الا کان رسول الله ص قد قاتل من نزل علیه القران و هو کما تری
          ” کما قاتلت علی تنزیله“
          علی ان الخلیفة الاول قاتل من تأول القران و هم مانعوا الزکاة
          ولمّا نفى النبيّ (صلى الله عليه وآله وسلم) ذلك عن الشيخين مع صدور القتال منهما عُلم أنّهما ليسـا بإمامين
          و هذا المتزندق لا یحترم نصوص رسول الله ص اصلا طالما انها تخالف هوی النواصب و بنات طارق
          بینما نجد اضرابه من الوهابیة ینافحون عن الروایات التی تسیء الی رسول الله ص
          فبما نفسر هذا السلوك؟

          تعليق


          • #35
            المشاركة الأصلية بواسطة محمد بن سيرين مشاهدة المشاركة

            ليش يا استاذ تايلوس يامحترم لولا علي لما عرفنا الاسلام ولما وصل الي؟ الله يقول عن الصحابة: هو الذي أيدك بنصره وبالمؤمنين.(الأحزاب)

            الاسلام لايحتاج علي

            علي محتاج الى الاسلام

            وليس هو من ال محمد حتما

            هو من ال ابي طالب

            والابن ينسب لأبيه

            فكونا من كذبتكم علي من ال محمد !!!

            نعم على مورد الأتباع نعم نقول لعل وعسى هو من ال محمد بعد تخريب الاسلام عسى الله ان يكون كذلك

            لكن انت من ال محمد انا من ال محمد

            ادخلوا ال فرعون اشد العذاب ولم يكن له ابن !
            الال فی خطاب العرب هم قرابة الرجل و اهله الادنون
            و یطلق اللفظ ایضا علی شخص الرجل
            و علی ع اقرب القرابة و الاهل الی رسول الله ص
            و اجمع المسلمون علی نزول ایة المباهلة فیه
            فاما ان یکون بمنزلة نفس رسول الله ص
            و هو اوضح برهان علی امامته و ان هذا الزندیق قد سب رسول الله ص بسبه لعلی علیه السلام
            و اما ان یکون علی من ابناء رسول الله ص کما زعم الالوسی فی ردوده علی الامامیة و هو کلام یضحك الثکلی
            فعلی ع علی رأس ال محمد صلی الله علیه و اله
            و حتیٰ ” ال فرعون “ فهم قرابته بدلالة قوله تعالی: {وَقَالَ رَجُلٌ مُؤْمِنٌ مِنْ آلِ فِرْعَوْنَ يَكْتُمُ إِيمَانَهُ...} (غافر: من الآية28)
            و لم یکن من اتباعه بل من اتباع موسی ع
            و کما یقول ابن القیم فی” جلاء الافهام “ فان الاتباع یستعمل لهم لفظ الآل في بعض المواضع بقرينة , ولا يلزم من ذلك أنه حيث وقع لفظ الآل يراد به الأتباع

            نعم بقی معنی للال عند العرب و هو” السراب“
            و هو حال موضوعات زندیقنا الهارب ابن سیرینا و فی مثله قیل..
            یالیت لی من جلد خدك رقعة
            فأقد منها حافرا للاشهب !
            و صلی الله علی محمد و اله الطاهرین
            التعديل الأخير تم بواسطة ابن قبة; الساعة 01-29-2019, 03:23 AM.

            تعليق


            • #36
              المشاركة الأصلية بواسطة محمد بن سيرين مشاهدة المشاركة

              أهلا بالمنار وتحياتي لك

              اولا: ورد في الروايات انه السفاح (الغيبة للنعماني) وعلي شئت ام ابيت مؤسس الفكر الخارجي ومن رعاته وكاان ينمّي هذا الفكر من خلال احبه القاتل المأجور مالك الأشتر والعاق محمد بن أبي بكر ووزير إعلامهم ودعايتهم اليهودي إبن سبأ وبثه الإشاعات على الحاكم المسلم الخليفة عثمان فبسببهم جلبوا الدهماء والجهله فقتلوا عثمان وقد ورد عن مالك الأشتر هذا ان مسروق بن الأجدع سأله سؤال محدد : هل قتلتم عثمان؟ فقال نعم ! فقال: لقد قتلتموه صواما قواما
              فمن هذا يتضح ان علي قائد تفريق المسلمين ومبيرهم وقاتلهم أساس كل شر وهل على يديه الا اسالة دماء المسلمين حتى لامه ابنه الحسن وقال له: قد كنت انهاك عن هذا كثيرا فيقول: لم اكن اعرف انه سنتهي الى هذا الحد قال هذا امام جثة ابن عمتة الزبير بن العوام وهو يبكي
              وقال: رحم الله ابوبكر وعمر أما نحن فقد أحدثنا بعدهم (احمد بسند صحيح)
              وكان حسودا يقول فماراعني الا انثيال الناس تبايع ابابكر ! الخصال للقمي وسليم بن قيس
              فهذا المبير المتعطش للدماءعلى رأس حديث المذادة عن الحوض والحق مع معاوية وبنو امية الذين قتل ابن عمهم فلم يرض لا بقتل قتلة عثمان ولا بتسلميهم

              اما صلح رسول الله فهذا انت قلتها صلحا والصلح ان ابقى مسلما وانت كافرا فالكفار لم يشترطوا على الرسول ان يتحول الى دينهم ليعقدوا صلحا لأن الله لايرضى بهذا وقد قال: يا ايها النبي جاهد الكفار والمنافقين واغلظ عليهم والصلح إستثناء

              اما في حالة علي والحسن فبيعة إقرار..وقد قال الباقر عن عذا الفعل انه مرضي عنده : (فكان الأحب اليه ان يقر صنيع الناس ببيعتهم ابابكر من ان يرتدوا) الكافي

              مو بكيفك تغير الواقع

              ومن المهازل اعتبار ان عمار تقتلة الفئة الباغية وان كان في البخاري ولكنه مدسوس باعتراف البيهقي انه ليس بنسخة البخاري التي عنده وقليل تفكير يتضح بطلان هذا الحديث..علي في الكوفة ومعاوية بالشام والذي بدأ باللعن والسب والاستفزاز وخلع معاوية من منصبة اميرا على الشام هو علي ثم ينهض اليه بجيشة ليحارية من الكوفة فيكون معاوية باغيا؟؟ سبحان الله ما ابطل هذا الحديث الباطن متنا

              ومن المهازل قولكم ان عمار يدعوهم الى الجنة ويدعونه الى النار وتركيبه على معاوية من المهازل ايضا فهذا في العهد المكي ايام ضعف المسلمين وقهرهم

              على فكره لايوجد في الاسلام شي اسمه ناصبي الامصطلحا انتم تدخلونه من باب اوسع لبغضكم الصحابة(ليغيظ بهم الكافار) اية
              فاختزال النصب في جهة علي من المضحكات التي غفل اصحابنا من تحريرها والتمعن بها


              لاتقولوا ناصبي انا الناصبي الفخور بنصبه والحمدلله(محمد بن سيرين) توفيرا لوقتكم


              من السفاهة والصفاقة ومجافاة المنطق أن يصنف عثمان بن عفان خليفة راشد في سلك واحد مع عمر بن الخطاب وأبوبكر الصديق وعلي بن ابي طالب صلوات الله عليه ثم يتم اتهام الامام علي بأنه نظر للخروج على هذا الطاغية المستبد المتخلف ، فعمر وأبو بكر كانا زاهدين عابدين دينين يتحريان العدل ويحكمان بين الناس بالسوية خصوصاً عمر بن الخطاب رحمه الله فزهده وخشونته معروفة حتى إنه إذ كان خليفة رفض أن يسند لواحد من أبناءه او اقاربه أي منصب في الخلافة ولما مات اقترح عليه أصحابه أن يولي ابنه عبدالله بن عمر فرفض أشد الرفض وقال حسب آل عمر ما جنوا منها يعني الخلافة وعدله وتقواه ومحاسبته لوﻻته على الصغيرة والكبيرة وكلماته في العدل مشهورة حتى إنه ضرب أباهريرة واليه على البحرين بالقضيب بتهمة اختلاس مالي وطالب أبابكر أكثر من مرة بإقامة حد الزنا والقصاص على خالد بن الوليد رغم خطره في قريش ورفعة شأنه لما اتهمه بقتل مالك بن نويرة والزنا بزوجته على أيام بكر وهو وإن رفض أبوبكر تأييده في قضيته بقي مصرا على موقفه من خالد بن الوليد حتى إذ آلت إليه الأمور ركله من مؤخرته وجرده من كل شيء وقاسمه كل ما يملك لحساب بيت مال المسلمين حتى إنه عزله من قيادة الجيش في اليرموك ونقلها إلى أبي عبيدة بن الجراح مما تسبب بموت خالد بن الوليد أسى وذلة وقهرا بمرض الذبحة القلبية بعيدا عن دياره وقريباً وكلمات من عمر من امثال ( متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحرارا ) تمثل سطورا من العدل والحكمة تستحق ان ترصف بحلل من ذهب وإن شئت أن تعرف مدى زهد هذا الرجل وتحريه للعدل فانظر إلى نوعية وﻻته تجد أغلبهم أهل زهد وتقوى وورع مثله فكان واليه على المدائن سلمان الفارسي ومعلوم من هو في الزهد حتى إنه مؤسس الطرق الصوفية الأول في بلاد فارس وكذلك عمار بن ياسر وهو مولى لقريش من أهل اليمن وأمه اول شهيدة نكل بها في سبيل الله أمة حبشية كانت تسمى سمية ومن هنا اخترع الأمويون والعثمانيون لعمار هذا تسمية ابن سبأ ولقبوه بابن السوداء وكان معدما من المؤمنين المخلصين أشد الإيمان بالله ورسوله ومن الذين آمنوا بوصية الإمام علي حتى إنه من هنا نسب المخالفون وضع الوصية لابن سبأ أي لعمار هذا ..وكيف كان فعمر بن الخطاب ليس كعثمان ، عثمان كان امويا من بني أمية القبيلة التي اصطدمت مصالحها مع الاسلام والشجرة الخبيثة بنص محمد عليه السلام وهو وإن كان استثناءا من هذه القبيلة في أول أمره إلا أنه بعد الخلافة أثبت انه اموي أكثر بقية بني أمية زمن شركهم فكان يطلق العنان لهؤلاء الفساق المنبوذين من أمة الإسلام يتصرفون بأموال الله باهوائهم ويحكمون عباد الله بسلطة دنيوية ..وعمر كانت فيه خشونة إلى حد ما في ذات الله حتى أن بعض كبار برجوازيي الصحابة قال لأبي بكر عند تولية عمر (ما تقول لربك وقد وليت علينا فضا غليضا) فقال له أبو بكر رحمه الله وكان داهيا يعرف نفسية هذا الصحابي وأمثاله وميلهم إلى الدنيا وأراد أن يسكته (اقول له وليت عليهم خير أهلك) دون ان يعني هذا إن أبا بكر الصديق كان يرى نفسه أو عمر أفضل من أمير المؤمنين علي بن ابي طالب صلوات ربي عليه فهو القائل أيام خلافته (وليتكم ولست بخيركم) معترفا بذلك بالحقيقة المعروفة المتسالم عليها بين امة الاسلام انذاك بأن الامام عليا أفضل منه ومن غيره وحافظا له قدره وكذلك عمر كان يصرح على الملأ قائلاً رغم أنه الخليفة والانظار تنزع إليه دون علي ( لا ابقاني الله لمعضلة ليس لها أبو الحسن ) وهذا كما ترى كلام لا يصدر إلا من تشيع وموالاة لعلي لا اقل ان عمر يعترف فيه بدونيته من علي وفضل علي عليه لا اقل ينفي ناصبيته واحترام عمر للإمام علي والحسن والحسين وتقديمه لهما على ابنه عبدالله في العطاء وغيره معروف ، وكيف كان فعمر بن الخطاب رحمه الله لم يكن يجلد من الصحابةإلا من يستحق إما بتهمة اختلاس مال أو عمل مخل بالدين كما فعله مع بعض من شرب الخمر منهم على عكس عثمان الذي قرب الفسقة والفاسدين واذل الصحابة والمنتجبين فوا اسفا لزمن يجلد فيه عمار بن ياسروينفى أبو ذر الغفاري - وبالمناسبة بنو أمية الشجرة الخبيثة والمتجبر عثمان بن عفان اول من طبق النفي التعسفي لمن يخالفهم الرأي - ويعز فيه شأن آل ابي معيط وآل كريز ومروان فجور بني عفان وبطانته عم الخلافة الإسلامية من أقصاها إلى أقصاها وهرع كبار العلماء والصحابة الكرام من كل صوب وحدب نحو حاضرة الخلافة يهيبون بعثمان سليل بني أمية المعروف بتعنته في الباطل أن يحد من نفوذ قطيع بني أمية الذين عاثوا في الاسلام الذي قام على أكتاف المخلصين منهم ودماء الشهداء المضحين وكانت كل محاولات الإصلاح واﻻمر بالمعروف والنهي عن منكر بني أمية تواجه من قبل عثمان باذنين في إحداهما طين والأخرى عجين وكأنه كان يقول المسلمين والصحابة كما قال أحد وﻻته لأهل العراق (اخسئوا فلا اسلام وﻻ يحزنون وما انتم إلا عبيد لبني أمية ) وإذ قتل عثمان فقد رمي في مزبلة وبقي ثلاثة أيام لا يدفن في مقابر أهل الإسلام سنة وشيعة حتى تطوع يهودي لدفنه في كنيف له كما اطبقت كل كتب التاريخ التي اربابها غير متعصبين وإن أشر هذا إلى شيء دل على هدر دم الطاغية عثمان كان من البديهيات في ذلك الزمن واشترك فيه جمهور الصحابة والتابعين واهل حاضرة الخلافة باستثناء بطانة ابن عفان وزبانيته من بني أمية طبعا وهم أهل النظام وادواته في ظلم الناس فالخلاصة ان الوقائع تدل على إن جمهور الصحابة والعلماء وأهل الفضل منهم وكبار القبائل وأمهات المؤمنين جميعهم اشتركوا في ذبح عثمان رحمه الله واتفقوا على طي صفحته السوداء وهم وإن لم يشارك بعضهم في إسقاط النظام العثماني بشكل مباشر إلا إن أي واحد منهم لم يخلو من مشاركة وإن اضمروا خلاف ذلك لما آل الأمر إلى علي عندما ضربت آمالهم بحكومة تنعش مصالحهم وكيف كان فما كان الإمام عليا إلا واحد من الناس والصحابة لم يجلب على وثن بني أمية غفر الله له بخيل ولم يوجف عليه بركاب ولم يسمع منه تحريض عليه بل كان له ناصحا أمينا وﻻت حين مناص لكن عائشة وطلحة والزبير وشذاذ بني أمية قبيلة عثمان ورهطه لما افترقت ميولهم من جهة واتحدت بالضرر من خلافة أمير المؤمنين علي بن ابي طالب عليه السلام الذي هو في الزهد والخشونة وعدم المساومة ورفع بعض الناس فوق بعض كعمر بن الخطاب رضي الله عنه بل أشد ورأوا هؤلاء المتآمرون أن الأمة اذا خليت من وصاية قريش على قرارها ومصيرها وخلصت من سطوة قريش وادعاء انها الاحق بخلافة الامة فإنها لن تستبدل الأفضل بالمفضول وﻻالسيف بالمنجل وﻻ بني أميةوأمثال طلحة والزبير وعائشة رضي الله عنهم من البرجوازين وأهل الأموال والذهب التي تكسر بالفئوس والتكالب على الدنيا واﻻطماع والتباهي بالتكاثر كما قال تعالى (الهاكم التكاثر حتى زرتم المقابر) بعلي بن ابي طالب المعدم والتقي والصحابي الجليل على زهده وتقواه وتحريه للعدالة فالواقع أن عهد الإمام علي كان عبارة عن صراع بين الفاسقين أنصار الطبقية والبرجوازية القديمة التي كانت في زمن عثمان تحديداً وبين المدرسة النبوية الأولى التي تربى عليها علي بن ابي طالب في بيت معلمه وأبيه بالتبني محمد رسول الله صلى الله عليه وأمثال الفقراء المعدمين المخلصين لله ولرسوله ولفقراء الأمة والسواد الأعظم فيها كعمآر بن ياسر الملقب بابن سبأ عند حزب الفاسقين وأبو ذر الغفاري واويس القرني والاشتر الكندي وكميل ابن زياد ..بل التاريخ يطبق انه لم يكن مع معاوية والعثمانيين من الأنصار إلا واحد هو النعمان بن المنذر ومن المهاجرين إلا واحد هو عمرو بن العاص ومعلوم من هو وكيف اشترط على معاوية أن يقطعه وأبناءه مصرا ملكا له مقابل بيعته له وكان جمهور الأنصار والمهاجرين وأهل الفضل والعلم والحجى من الأمة إلا من رتع في الدنيا منضوين مع علي بن ابي طالب صلوات الله عليه مستبسلين في جهاد أعداءه أنصار الباطل الأول والاوثان الأولى من البشر كطلحة والزبير وعائشة والامويين ..

              تعليق


              • #37
                المشاركة الأصلية بواسطة محمد بن سيرين مشاهدة المشاركة

                انت اترك العلماء وأجبني

                كيف علي يتجهز ويجهّز جيشة ويسير به الى الشام ومعه عمار بن ياسر لقتال معاوية فيكون معاوية باغيا !!!! والله ان هذا لشي عجاب ولذلك احمد بن حنبل ويحي بن معين تشكك فيه وقال لايصح في احد كتب المسائل الرجالية

                ضربني وبكى سبقني واشتكى ! أما السيدة الجليلة هند بنت عتبة فالكليني الأعور محمد بن يعقور الأعور الكليني روى في المجلد الخامس ان هندا من المبايعات للرسول
                هل تستكثر عليها ان يقتل ابوها واخوها وخالها وهي على الكفر في نهاية معركة احد ان تغضب ويجن جنونها ام هي الة من حديد؟ لكنها تابت وصلح حالها وخلاص وانتهينا
                هكذا الله له حكمه والد نبي الله ابراهيم كافرا والد علي بن ابي ابي طالب مات كافرا -عفوا!- هذا مو كلامي !!! هذا القمي يقول ذلك حول اية سورة القصص انك لاتهدي من احببت ولكن الله يهدي من يشاء ماتصدق كتبي ماعندي مشكلة هذا القمي شيخكم وخوش ادمي ومحرف قران ولاعب فيه لعب التين والزيتون الحسن والحسين روح حاكمه لاتحاكمني



                ياسيد سرين اعلم بأن أمير المؤمنين ، قاهر الفاجرين ، الضارب وجه الفسق بسيفين ، الطاعن عواتق الكفرة العتاة ، بين يدي نبي الله ، بغلة لا تنقع وقسوة لا تخشع ، حتى يعطون النصفة والحق من انفسهم عن يد وهم خاسئين ، ذلك بأس الله وﻻ يرد بأسه عن القوم المجرمين، لم يتوجه بمفرده إلى معاوية كما تحاول ان تعمي وتدلس على القاريء الكريم ولم يكن بصحبته قطيع من الاوباش والحمير والذين استسلموا لدين الله عام 11 هجرية بالسيف صاغرين مثل طلقائك وادعي لهم فيما بعد انهم من أهل الإسلام ، ولم تجيش أنصاره أموال كاموال يعلى بن منية المسروقة من بيت مال اليمن وﻻ أموال عبدالله بن عامر بن كريز التي سرقت من جيوب أهل الكوفة المسلمين زمن عثمان أو يجمعهم جمل كجمل أم المؤمنين عائشة ياتي شخص كعبدالله بن الزبير اربعين شاهد زور عليه بل كان جيشا يعج بالعلماء والفضلاء من كل لون وكل تيار ويطفح بالصحابة المنتجبين الأجلاء من مهاجرين وأنصار من كل غطريف اقعس وصنديد لا يبالي بالموت في ذات الله اشوس أولئك الذين قام على اكتافهم وكواهلهم رد ابائك بني أمية إلى دين الله إذ كانوا مشركين يعبدون الأوثان من دون الله وهم في غيهم سادرين أولئك الذين هدى الله فبهداهم اقتده قل هل يستوي الذين يعلمون والذين لا يعلمون ؟ مالكم كيف تحكمون :

                أولئك ابائي فجئني بمثلهم ** اذا جمعتنا ياجرير المجامع

                فالغاية إن القول بأن أمير المؤمنين علي توجه إلى معاوية بن ابي سفيان ابن هند الذي دخل الإسلام تقية واستسلاما وابواه أئمة الكفر في الأولين والآخرين هو ضرب من التعمية والتدليس بل توجه معه إلى عجل بني أمية مدعي ثار عثمان جمهور الصحابة والمؤمنين من الأمة مهاجرها وانصارها ومضرها ونزارها قحطانها وعدنانها وأهل الحجى وقراءة القرآن والفقه منها ألا ترى أن الخوارج الذين انقلبوا فيما بعد على علي كانوا مستبصرين في كذب ابن هند وخطاه وضلاله سائرين في منهاج علي إلى آخر نفس في قتال ابن هند قبل أن تدخل عليهم الشبهة في خدعة التحكيم .
                فالواقع أن الأمة كانت مجمعة على أن ابن هند اذا لم يعطي خليفته عليا النصفة من نفسه بالسلامة وجب أن يعطيها بالقوة والزور فليس هو من أهل الشورى وﻻ من أهل العلم والصحبة وﻻ يجوز له حق الاعتراض والتدخل في مثل هذه القضايا الكبيرة عليه إنما هو سمل وآل من وﻻة المسلمين أراد أمير المؤمنين عمر أن يتألف أباه الطاغية أبا سفيان فولى ابنه يزيد على الشام ولما جاء حكم عثمان كان سعد بني أمية فاثبته هو كما وزع وﻻيات أهل الإسلام على غيره من بني أمية أما ثار عثمان وغيرها من السفسطات فهي من أكبر الخدع التي لا تنطلي إلا على الأغبياء فهل ثار عثمان يتمثل بالتشبث بالشام فليعطي معاوية ما للخليفة للخليفة ولاهل الإسلام لأهله وهو منصب وﻻية الشام اوﻻ وليذهب إلى بيت أبيه في مكة وليفعل هناك ما يشاء بقتلة عثمان إن كان رجلاً حقا وﻻ يكتفي بالجعجعة والعنتريات فلا ملازمة بين سرقة وﻻية من وﻻية الخلافة وبين أخذ ثار ابن عمه المغدور عثمان ..
                ومن هنا تجد أن معاوية هذا لعنه الله -وانا ممن يستجيز لعنه بالمناسبة لأنه اول طغاة الإسلام - مبغوض حتى من اولياءه وأعوانه فهاهو عند أهل السنة المتاخرين نسبيا من البغاة الكبار على الإمام علي وحتى عند أتباعه البهائم أهل الشآم والخبال من ضعاف الإيمان لم يكن يتوصل إلى الطاعة والتعصب له إلا بخدعة ثار عثمان وتلبيسه عليهم وخداعه لهم والا أي مقارنة لدى ابسط مسلم في ذلك العصر بين معاوية بن عدو الرحمن ابي سفيان وبين نعل خادم صحابي في جيش علي ذلك كعمار بن ياسر الذي تسمونه بابن سبأ وابن السوداء؟! كلا وحاشا أين النعامة من الكرى والسماء من الثرى اطرق كرى اطرق كرى إن النعامة في القرى ..

                إن عد أهل التقى كانوا أئمتهم ** أو قيل من خير عباد الله قيل همو

                تعليق


                • #38
                  أمير المؤمنين . مولى المسلمين . أخلص المخلصين . لرب العالمين . قاهر النفس الإمارة . الزاهد في المال واﻻمرة والشهرة واﻻمارة . قاهر الظالمين . مؤدب المجرمين . نار الحق التي تكوي المتجبرين . رحمة الله الشاملة للمساكين . نور الله الساطع في الخافقين . أسد الإسلام السابق وبنده الخافق . مدفع الله الضارب وسلاحه الغالب المسمى بعلي بن ابي طالب . تاج عباد الله الصالحين . ونتاج تربية الرسول الكريم . صلى الله عليه وآله الطيبين الطاهرين .
                  أول الناس تسليماً واسلاما . واعظمهم في ذات الله تضحية ومقاما . من قال فيه الله اني جاعلك للناس إماما . سفاح الكافرين . مبير العتاة الجائرين . من لا تأخذه رحمة في شرب دماء الطغاة المستكبرين .من طعام غرار سيفه اكباد الفاجرين . الرحمة الشاملة العامة للمساكين والمضطهدين . النار النزاعة لشوى الباغين . صديق الفقراء والمعدمين .رسول رسول رب العالمين . حبيب اليتامى والمعذبين . المؤثر بطعامه ونفسه لا يريد جزءا وﻻ شكورا . ذو الكرم العميم الذي كان كرمه في الكتاب مسطورا . معجز أرباب البلاغة والبيان . الذي ربي مذ طفولته على مقارعة الباطل وحزب الشيطان . الزاهد في الغالي والنفيس من الدنيا . من له في السماء منزلة عليا . سيد الخاشعين . وافقه فقهاء الإسلام والمسلمين . سليمان الحكيم . واسكندر ذو القرنين . من قال عنه محمد المصطفى : هو مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه لا نبي بعدي . من لا يزيده مديح الواصفين شيئا وﻻ يجدي . اسكندر أمة الإسلام . طود ملة الرحمن . حكيم شريعة الديان . أسد شرعة الدين . قاتل الناكثين والفاجرين والقاسطين . حجة الله البالغة في العالمين . علي بن طالب أمير المؤمنين

                  تعليق

                  يعمل...
                  X