إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

العلاج الروحى

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • العلاج الروحى

    ولاً: تلقينه لنفسه قوة الإرادة ، ولا يلقن نفسه اليأس والانكسار وضعف الإرادة بل ينتهي عن ذلك ويحذر من الوقوع فيه ، وعدم الاستجابة لخواطر السوء ، و المصارعة مع التلبس الروحي مصارعة روحية بشجاعة و يعتبرها كالمصارعة البدنية في حلبة الرياضة ،وعدم الإصغاء لوسوسة الجن .

    ثانياً: تشغيل صوت القران الكريم طوال اليوم في البيت وخصوصاً بين الطلوعين – بحيث يبقى منتبه لا ينام -، وقبل الغروب بساعة ، وهذه العملية يدمن عليها شهور بل سنين ، وكذلك الأدعية والمناجاة وزيارات المعصومين عليهم السلام ، وكذلك تشغيل صوت الأذان عند دخول وقت الصلوات بدرجة عالية .

    ثالثاً: عدم انفراده ولا يبقى لوحده بل لابد له من الاختلاط مع الأرحام والاصدقاء ،والاختلاط مع المؤمنين كثيراً في الأجواء الاجتماعية ، وكذلك في المنام.

    رابعاً: استعمال أسباب النشرة المذكورة في الروايات [وهي نشرة من الإحتباس النفسي الذي يسببه المس أو السحر أو العين ] للعلاج كما في

    -الخصال: عن أبيه، عن محمد العطار، عن الأشعري، عن محمد بن عيسى، عن رجل، عن جعفر بن خالد، عن أبي عبد الله عليه السلام قال: النشرة في عشرة أشياء: (المشي، والركوب، والارتماس في الماء، والنظر إلى الخضرة، والاكل، والشرب والنظر إلى المرأة الحسناء، والجماع، والسواك، ومحادثة الرجال (أي النظر إلى المرأة التي يحل النظر إليها كالزوجة أو المحرم مع عدم الريبة والفتنة) .

    -الخصال: الطالقاني، عن العدوي، عن صهيب بن عباد، عن أبيه، عن جعفر بن محمد، عن أبيه، عن جده عليهم السلام قال: النشرة في عشرة أشياء: في (المشي والركوب، والارتماس في الماء، والنظر إلى الخضرة والاكل، والشرب، والجماع والسواك، وغسل الرأس بالخطمي، والنظر إلى المرأة الحسناء، ومحادثة الرجال).

    وجاء في خبر آخر قال: الطيب نشرة، والعسل نشرة، والركوب نشرة، والنظر إلى الخضرة نشرة .

    خامساً: يقوم بالزيارة لاماكن المقدسة و يكثر زيارة الأرحام والاصدقاء ، بل السياحة والسفر بشكل عام .

    سادساً: الاكل القوي والصحي لأنه يؤثر ايجابيا على المزاج .

    سابعاً: تقوية روحيته بقراءة الثقافة العقائدية بنحو مركّز ، مثل قراءة روايات أهل البيت عليهم السلام في العقائد , مثلا الروايات التي تتحدث عن عوالم الخلقة , وملكوت الله سبحانه وتعالى , وعن الملائكة والجنة والنار ،
    ويحصر خوفه من الله فقط ، ويجعل الخوف من غير الله كفر وشرك ،
    ويمكن الحصول على هذه الروحية بقراءة كتاب بصائر الدرجات , وكذلك الأبواب التي خصصها صاحب البحار مثل (باب الجنة , وباب النار , وباب المعراج وغيرها) .

    ثامناً: زيادة التوكل على الله تعالى والإرتباط القلبي بأهل البيت عليهم السلام ومناجاتهم ، فإنه مؤثر جداً .

    تاسعاً: التوبة من الذنوب ، لأنه لا يصيب الإنسان شيء إلا بذنب ، والإنسان على نفسه بصيرة .
    وإذا تخلص من هذه الحالة تكون عنده حالة روحية قوية , لأن هذه الروحية نتيجة لهذه المصارعة القوية وانتصاره فيها ، ومن فوائد التقوية الروحية ،أنها تحمي من الإنخداع بالدجالين .

يعمل...
X