إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

خلق الكون في القران

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • خلق الكون في القران

    قال سبحانه
    (قل أئنّكم لتكفرون بالذي خلق الأرض في يومين وتجعلون له أندادا ذلك ربّ العالمين وجعل فيها رواسي من فوقها وبارك فيها وقدّر فيها أقواتها في أربعة أيام سواء للسائلين ثمّ استوى إلى السماء وهي دخان فقال لها وللأرض ائتيا طوعا أو كرها قالتا أتينا طائعين فقضاهن سبع سموات في يومين وأوحى في كلّ سماء أمرها وزيّنّا السماء الدنيا بمصابيح وحفظا ذلك تقدير العزيز العليم" فصلت 9-12
    يقول العلامه قدس سره في الميزان ؛
    ( أيام خلق السماوات والأرض في أربعة أيام يومان لخلق الأرض ويومان لتسوية السماوات سبعاً بعد كونها دخاناً ،وأمّا أيام الأقوات فقد ذكرت أياماً لتقدير أقواتها لا لخلقها، وما تكرّر في كلامه تعالى هو خلق السماوات والأرض في ستة أيام لا مجموع خلقها وتقدير أمرها(فالأيام الأربعة خارجة عن الستة) فالحقّ أنّ الظرف قيد للجملة الأخيرة فقط ولا حذف ولا تقدير في الآية، والمراد بيان تقدير أقوات الأرض وأرزاقها في الفصول الأربعة )
    و الآيات تذكر أن السماء كانت دخان
    و هذا يتفق مع نظريه الانفجار العظيم لان الدخان لا يكون إلا بعد احتراق و انفجار
    و يقول تعالي {أَوَلَمْ يَرَى الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ كَانَتَا رَتْقًا فَفَتَقْنَاهُمَا وَجَعَلْنَا مِنْ الْمَاءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلاَ يُؤْمِنُونَ}(الأنبياء/30)

  • #2
    يقول الامام علي عليه السلام :
    (أنشأسبحانه فتق الاجواء، وشق الارجاء وسكائك الهواء، فأجرى فيها ماءً متلاطما تياره متراكما زخاره، حمله على متن الريح العاصفة، )
    و واضح انه ع لا يتحدث عن ماء سائل و نحن نفهم الان أنه غاز الهيدروجين

    تعليق


    • #3
      يقول علي عليه السلام لما سئل عن السواد الذي في القمر : ذاك ايه الليل محيت (رواه الطبري في تفسيره) و يقول العلم الحديث أن المناطق التي تبدو لنا سوداء هي اثر عن مناطق كانت ملتهبه و انها طبقات من الحمم المتصلبه مع تبرد القمر
      بينما جاليليو عندما شاهدها بالتليسكوب ظنها بحيرات !!و تسمي اليوم mariaاي بحار باللاتينيه !

      تعليق

      يعمل...
      X